Save

Save

Save

Save

Save

Save

لقاء إذاعي ما بعد الحوار

مسار: التفريط في الحوار سيرجع بالسودان لمربع الصراع

دعا م. عبد الله مسار رئيس حزب الأمة الوطني، إلى ضرورة مشاركة جميع القوى السياسية في الحكومة الجديدة، مشدداً على ضرورة التمسك بالحوار بإعتبار أن التفريط فيه سيرجع السودان لمربع الحرب والصراع. وأشار إلى وجود إنفراج وتقدم واضح بالبلاد

يتطلب وجود الإجماع السياسي وفتح المزيد من العلاقات الخارجية، قائلاً “إن المشاركة الواسعة في الحكومة القادمة سيساهم في حدوث إنفراج أسرع لمشكلات البلاد”.

وأكد رئيس حزب الأمة الوطني وجود تحسن كبير في العلاقات الخارجية للبلاد خاصة مع دول الخليج ، متوقعاً مزيد من الإنفتاح عقب تشكيل الحكومة الجديدة.