Save

Save

Save

Save

Save

Save

لقاء إذاعي ما بعد الحوار

اليوناميد ترحب بالعفو عن منسوبى الحركات المسلحة

رحبت البعثة المختلطة للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور(اليوناميد) بالقرار الرئاسي الصادر في الثامن من مارس الجاري والذى قضي بإسقاط عقوبة الإعدام عن 66 عضواً من أعضاء حركات دارفور المسلحة والعفو عن 193 آخرين.

وقالت البعثة في بيان صحفي صادر من مقرها بالفاشر الأربعاء 15 مارس 2017م، قالت إن هذه التطورات الايجابية تأتي في سياق جهود الوساطة المستمرة التي تقوم بها لجنة الاتحاد الافريقي رفيعة المستوى واليوناميد وأصحاب الشأن الآخرين، كما نصت على ذلك وثيقة الدوحة للسلام في دارفور والتي تبنتها قرارات مجلس الأمن الدولي ومجلس السلم والأمن الافريقي.

ونسب البيان الصحفي للممثل الخاص المشترك بالإنابة ببعثة اليوناميد، جيرمايا مامابولو في هذا الصدد سروره بالخطوة المهمة والسبر بها الى الامام والتي يُؤمل في ان تكون عاملاً محفزاً لتعزيز زخم عملية السلام والمصالحة الوطنية الجارية الآن.
وأضاف مامابولو أن على جميع اطراف الصراع الاستفادة من هذه اللفتة لوقف العدائيات والتوصل الى سلام دائم لاهل دارفور.
وجددت اليوناميد عبر البيان الصحفي التزامها بالقيام بكل ما في وسعها في سبيل الوصول الى هذه الغاية.