Save

Save

Save

Save

Save

Save

لقاء إذاعي ما بعد الحوار

عمر: تحديات في انتظار حكومة الوفاق الوطني

قال الأستاذ كمال عمر الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي، إن ثمة تحديات ستواجه حكومة الوفاق الوطني المرتقبة تشكيلها خلال أبريل المقبل، على رأسها إنزال مخرجات الحوار خاصة المتعلقة بالتحول الدستوري والسياسي، إضافة إلى وقف الحرب.

وعدَّ عمر، في ندوة حول (حكومة الوفاق الوطني المرتقبة)، التي نظمها الاتحاد العام للطلاب السودانيين، الاثنين، بمركز الشهيد الزبير، أن إجراء المصالحة والإصلاح السياسي كفيل بإعادة ترتيب الأوضاع من جديد.

وأكد أن الحوار الوطني كانت له آثار إيجابية، خاصة في ما يتعلق بإطلاق المحكومين والمعتقلين السياسيين، مبيناً أن الحكومة القادمة تحوي برنامجاً اقتصادياً ووقف الحرب، متوقعاً رفعاً كلياً للعقوبات الاقتصادية في ظل الانفتاح الدولي على السودان.

وشدَّد عمر على إصلاح نظام الانتخابات والتحول الدمقراطي وتأسيس دستور دائم، حاثاً الحركات المسلحة إلى ضرورة الجلوس للحوار.